منتديات العراق عرب
أهلا بكم في منتديات العراق عرب , نرحب بأعضائنا الأحبة و كذلك الزوار الكرام اللذين نرجوا منهم التسجيل لدينا

منتديات العراق عرب

عام لكل العلوم والمعرفة المتعلقة بالمجتمع  
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 شفاعة القرآن الكريم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فيصل الكناني
مراقب
مراقب


علم الدولة :
رقم العضوية : 88
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/09/2008
عدد المساهمات : 9462
نقاط : 18493
الموقع : العراق
العمل/الترفيه : سأل الممكن المستحيل : أين تقيم ؟ فأجابه في أحلام العاجز
الجنسية : عراقية
المزاج : من يحب الشجرة يحب أغصانها
اعلام خاصة :
الاوسمة :



مُساهمةموضوع: شفاعة القرآن الكريم    الأربعاء 08 يونيو 2016, 2:36 pm

شفاعة القرآن الكريم


اللهم صلِ على محمد واله الطيبين الطاهرين




قال رسول الله صلى الله عليه وآله: " تعلّموا القرآن فإنه شافع لأصحابه يوم‏ القيامة " 1.


وقال رسول الله صلى الله عليه وآله أيضاً: " الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم ‏القيامة، يقول الصيام: أي ربّي منعته الطعام والشهوات بالنهار فشفعّني فيه. ويقول ‏القرآن: منعته النوم بالليل فشفعّني فيه، قال فيشفعان " 2.


عن أبي هريرة قال: قال النبيّ صلى الله عليه وآله: " الشفعاء خمسة: القرآن، والرحم، والأمانة، ونبيّكم، وأهل بيت نبيّكم " 3.


وعن علي أمير المؤمنين عليه السلام في كلام يصف فيه القرآن: " واعلموا أن هذا القرآن هو الناصح الذي لا يغشّ، والهادي الذي لا يُضلّ، والمحدِّث الذي لا يكذّب، وما جالس هذا القرآن أحدٌ إلا قام عنه بزيادة أو نقصان: زيادة في هدى أو نقصان من عمى.


واعلموا أنه ليس على أحد بعد القرآن من فاقة، ولا لأحد قبل القرآن من غنى، فاستشفوه من‏ أدوائكم واستعينوا به على لأوائِكم، فإن فيه شفاء من أكبر الداء وهو الكفر والنفاق والغيّ‏ والضلال. فاسألوا الله به وتوجّهوا إليه بحبّه، ولا تسألوا به خلْقه، إنه ما توجّه العباد إلى الله بمثله. واعلموا أنه شافع مشفّع وقائل مصدّق، وأنه من شفع له القرآن يوم القيامة شُفّع فيه، ومن مَحَلَ به‏ القرآن يوم القيامة صُدّق عليه، فإنه ينادي منادٍ يوم القيامة: ألا إنّ كلّ حارث مبتلى في حرثه‏ وعاقبة عمله غير حرثة القرآن. فكونوا من حرثته وأتباعه، واستدلّوه على ربكم، واستنصحوه‏ على أنفسكم، واتّهموا عليه آرائكم، واستغشوا فيه أهواءكم " 4.


محلّ الشاهد في هذا النص العلويّ قوله عليه السلام: " واعلموا أنه شافع مشفّع وقائل ‏مصدّق" : أي يشفع لقرّائه والعاملين به الحاملين له يوم القيامة، فيقبل شفاعته في حقّهم، ويقول ويشهد في حقّ هؤلاء بخير، وفي حقّ التاركين له والنابذين به وراء ظهورهم بشرّ فيصدّق فيهما، كما أشار إليه " وإنه من شفع له القرآن يوم القيامة شفّع فيه " أي قبلت شفاعته " ومن مَحَل به القرآن " أي سعى به إلى الله وقال في حقّه قولاً يضرّه ويوقعه في المكروه " يوم ‏القيامة صدّق عليه ".


قال ابن ميثم البحراني: (استعار عليه السلام لفظي الشافع والمشفّع، وجه الاستعارة كون تدبّره‏ والعمل بما فيه ماحياً لما يعرض للنفس من الهيئات الرديّة من المعاصي، وذلك مستلزم لمحو غضب الله كما يمحو الشفيع المشفّع أثر الذنب عن قلب المشفوع إليه، وكذلك لفظ القائل‏ المصدّق، ووجه الاستعارة كونه ذا ألفاظ إذا نطق بها لا يمكن تكذيبها كالقائل المصدّق، ثم أعاد معنى كونه شافعاً مشفّعاً يوم القيامة، ثم استعار لفظ المَحَل للقرآن، ووجه الاستعارة أن لسان ‏حال القرآن شاهد في علم الله وحضرة ربوبيّته على من أعرض عنه بعدم اتباعه ومخالفته لما اشتمل عليه، وتلك شهادة لا يجوز عليها الكذب فبالواجب أن يصدّق، فأشبه الساعي إلى ‏السلطان في حقّ غيره بما يضرّه) 5.


(والإنصاف أن حمل الكلام على المجاز مع التمكّن من إرادة الحقيقة لا معنى له، والحمل على‏ الحقيقة هنا ممكن بل متعيّن؛ لدلالة غير واحد من الروايات على أنه (أي القرآن) يأتي يوم‏ القيامة في أحسن صورة نظر إليها الخلق ويشفع في حقّ قرّائه العالمين ويسعى في حق‏ّ المعرضين عنه، وعلى هذا فلا وجه لحمل لفظ الشفاعة والقول والمحل على معناها المجازي) 6. وقد أشارت جملة من الروايات إلى هذه الحقيقة:


عن الإمام جعفر بن محمد الصادق عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: " تعلّموا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة صاحبه في صورة شابّ جميل فيقول له: أنا الذي أسهرت ليلك‏ وأظمأت هواجرك وأجففت ريتك وأسلت دمعتك، أؤول معك حيثما اُلت وكلّ تاجر من وراء تجارته وأنا اليوم لك من وراء تجارة كلّ تاجر وسيأتيك كرامة من الله عزّ وجلّ فأبشر، فيؤتى‏ بتاج فيوضع على رأسه ويعطى الأمان بيمينه والخُلد في الجنان بيساره ويكسى حلّتين، ثم ‏يقال له: اقرأ وارقه فكلّما قرأ آية صعد درجة، ويكسى أبواه حلَّتين إن كانا مؤمنين، ثم يقال لهما: هذا لما علّمتماه القرآن " 7.


عن سعد الخفّاف عن الإمام أبي جعفر الباقر عليه السلام قال: " يا سعد تعلّموا القرآن، فإن‏ القرآن يأتي يوم القيامة في أحسن صورة نظر إليها الخلق والناس صفوف… فيأتي على صفّ‏ المسلمين في صورة رجل فيسلّم فينظرون إليه ثم يقولون: لا إله إلا الله الحليم الكريم إن هذا الرجل من المسلمين، نعرفه بنعته وصفته غير أنه كان أشد اجتهاداً منّا في القرآن فمن هناك ‏أُعطي من البهاء والجمال والنور ما لم نعطه. ثم يجاوز حتى يأتي على صفّ الشهداء فينظرون‏ إليه ثم يقولون: لا إله إلا الله الربّ الرحيم إن هذا الرجل من الشهداء نعرفه بسمته وصفته ".


قال: " ثم يجاوز حتى يأتي صفّ النبيّين والمرسلين في صورة نبي مرسل، فينظر النبيّون‏ والمرسلون إليه فيشتدّ لذلك تعجبّهم ويقولون: لا إله إلا الله الحليم الكريم إن هذا لنبي مرسل‏ نعرفه بسمته وصفته غير أنه أعطي فضلاً كثيراً، فيجتمعون فيأتون رسول الله صلى الله عليه وآله ‏فيسألونه ويقولون: يا محمد من هذا؟ فيقول لهم: أو ما تعرفونه؟ فيقولون: ما نعرفه، هذا ممن لم ‏يغضب الله عليه، فيقول رسول الله صلى الله عليه وآله: هذا حجّة الله على خلقه فيسلّم. ثم يجاوز حتى يأتي على صفّ الملائكة في صورة ملك مقرّب، فتنظر إليه الملائكة فيشتدّ تعجبّهم ويكبر ذلك عليهم لما رأوا من فضله ويقولون: تعالى ربّنا وتقدّس إن هذا العبد من‏ الملائكة نعرفه بسمته وصفته غير أنه كان أقرب الملائكة إلى الله عزّ وجلّ مقاماً، فمن هناك اُلبس‏ من النور والجمال ما لم نلبس. ثم يجاوز حتى يأتي إلى رب العزّة تبارك وتعالى فيخرّ تحت العرش فيناديه تبارك وتعالى: يا حجّتي في الأرض وكلامي الصادق الناطق ارفع رأسك وسل تعط واشفع تشفّع، فيرفع رأسه ‏فيقول الله تبارك وتعالى: كيف رأيت عبادي؟


فيقول: يا ربّ منهم من صانني وحافظ عليّ ولم يضيّع شيئاً، ومنهم من ضيّعني واستخفّ بحقي‏ وكذّب بي وأنا حجّتك على جميع خلقك. فيقول الله تبارك وتعالى: وعزّتي وجلالي وارتفاع‏ مكاني لأثيبنّ عليك اليوم أحسن الثواب ولأعاقبنّ عليك اليوم أليم العقاب. ثم يأتي الرجل من شيعتنا الذي كان يعرفه ويجادل به أهل الخلاف فيقوم بين يديه فيقول: ما تعرفني؟ فينظر إليه الرجل فيقول: ما أعرفك يا عبد الله. قال: فيرجع في صورته التي كانت في‏ الخلق الأول ويقول: ما تعرفني؟ فيقول: نعم. فيقول القرآن: أنا الذي أسهرتُ ليلك وأنصبت‏ عيشك، سمعت الأذى وزحمت بالقول فيّ، ألا وإن كلّ تاجر قد استوفى تجارته وأنا وراءك‏ اليوم ".


قال: " فينطلق به إلى رب العزّة تبارك وتعالى فيقول: يا ربّ يا ربّ عبدك وأنت أعلم به قد كان‏ نصباً بيّ مواظباً عليّ، يعادي بسببي ويحبّ فيّ ويبغض. فيقول الله عزّ وجلّ: ادخلوا عبدي ‏جنّتي واكسوه حلّة من حلل الجنّة وتوّجوه بتاج، فإذا فعل به ذلك عرض على القرآن فيقال له: هل رضيت بما صُنع بوليك؟ فيقول: يا ربّ إني أستقلّ هذا له فزده مزيد الخير كلّه.


فيقول: وعزّتي وجلالي وعلّوي وارتفاع مكاني لأنحلنّ له اليوم خمسة أشياء مع المزيد له ولمن كان‏ بمنزلته. ألا أنهم شباب لا يهرمون، وأصحّاء لا يسقمون، وأغنياء لا يفتقرون، وفرحون لا يحزنون، وأحياء لا يموتون " ، ثم تلا هذه الآية: ï´؟ لَا يَذُوقُونَ فِيهَا الْمَوْتَ إِلَّا الْمَوْتَةَ الْأُولَىظ° ... ï´¾ 8.


قال: قلت: جُعلت فداك يا أبا جعفر، وهل يتكلّم القرآن، فتبسّم ثم قال: " نعم يا سعد والصلاة تتكلّم… " 9. وهذا المعنى الذي ذكرته الرواية في القرآن وأنه يتكلّم ينسجم مع نظرية تجسّم الأعمال 10 .

المصادر والهوامش



1. مسند أحمد: ج 5 ص 251 نقلاً عن: مفاهيم القرآن: ج 4 ص 296.

2. مسند أحمد: ج 2 ص 174 نقلاً عن مفاهيم‏ القرآن: ج 4 ص 296.

3. بحار الأنوار: ج 8 ص 43، باب الشفاعة، الحديث: 39.

4. نهج البلاغة: الخطبة: 176.

5. شرح نهج البلاغة، لكمال الدين ميثم بن علي بن ميثم‏ البحراني: ج 2 ص 356، عُني بتصحيحه عدة من الأفاضل وقوبل بعدّة نسخ موثوق بها.

6. منهاج البراعة في شرح نهج البلاغة، لمؤلفه العلامة المحقق الحاج ميرزا حبيب ‏الله الهاشمي الخوئي (قدس سره): ج 10 ص 199، منشورات دار الهجرة، إيران – قم، الطبعة الرابعة.

7. الأصول من الكافي: ج 2 ص 603، كتاب فضل القرآن، باب فضل‏ حامل القرآن، الحديث: 3.

8. القران الكريم: سورة الدخان (44)، الآية: 56، الصفحة: 498.

9. الأصول من الكافي: ج 2 ص 596، كتاب فضل القرآن، الحديث: 1.

10. نشرت هذه المقالة على الموقع الرسمي لسماحة العلامة السيد كمال الحيدري حفظه الله .

م ن




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حمامة الرافدين
مشرف منتدى الاسره
مشرف منتدى الاسره


علم الدولة :
رقم العضوية : 31
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 20/11/2010
السمك
التِنِّين
عدد المساهمات : 3838
نقاط : 5843
تاريخ الميلاد : 04/03/1988
العمر : 28
الموقع : ارض الله الواسعة
العمل/الترفيه : الحمد لله
الجنسية : عراقية
المزاج : عادي
اعلام خاصة :
الاوسمة :





مُساهمةموضوع: رد: شفاعة القرآن الكريم    الجمعة 10 يونيو 2016, 11:55 am

بارك الله بك موضوع مهم ورائع




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فيصل الكناني
مراقب
مراقب


علم الدولة :
رقم العضوية : 88
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/09/2008
عدد المساهمات : 9462
نقاط : 18493
الموقع : العراق
العمل/الترفيه : سأل الممكن المستحيل : أين تقيم ؟ فأجابه في أحلام العاجز
الجنسية : عراقية
المزاج : من يحب الشجرة يحب أغصانها
اعلام خاصة :
الاوسمة :



مُساهمةموضوع: رد: شفاعة القرآن الكريم    الأربعاء 15 يونيو 2016, 9:58 am

كل الشكر لكـِ ولهذا المرور الجميل




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شفاعة القرآن الكريم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العراق عرب :: المنتديات الدينية :: القران الكريم-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
»  ماذا سيحدث لو جمعت ألف خيط ملون في لوحة فنية
اليوم في 4:47 pm من طرف علي

»  قلت الوداع وجاوبـت دمعـة العيـن
اليوم في 4:27 pm من طرف ورود

» محمود درويش _أجمل حب
اليوم في 4:22 pm من طرف ورود

» محمود درويش _بيروت
اليوم في 4:20 pm من طرف ورود

» محمود درويش _البكاء
اليوم في 4:17 pm من طرف ورود

» محمود درويش_أبدُ الصبار
اليوم في 4:15 pm من طرف ورود

» محمود درويش_بطاقة هوية
اليوم في 4:13 pm من طرف ورود

»  لماذا تكون بعض الجسور مقوّسة الشكل
اليوم في 4:04 pm من طرف ورود

»  رسالة من قراها قتل نفسه
اليوم في 3:57 pm من طرف ورود

»  نلتقى بين المظهروالجوهر
اليوم في 3:50 pm من طرف ورود

المواضيع الأكثر شعبية
اجمل نساء العالم
حكم وامثال بالصور ...
فوائد البردقوش البطنج
بالصور حكم ومواعظ
اجمل صور لليلة القدر, خلفيات ليلة القدر
من اقوال الامام علي عليه السلام
من القائل : يا ضيفنا لو زرتنا لوجدتنا ...... نحن الضيوف وانت رب المنزل
ماذا قال الرسول صلى الله علية وسلم عن داعش قبل 1400 سنة
صور مع كلمات جميله
من روائع أقوال العظماء
أفضل 10 فاتحي مواضيع في المنتدى
فيصل الكناني
 
عطا المصراوية
 
انوار
 
العراقي
 
زكي
 
ورود
 
حمامة الرافدين
 
بنت العراق
 
حمورابي
 
لؤلؤه